أخـبار

5 مليار دولار ستدفعها قطر لتوسعة قاعدة العديد الأمريكية

 

أعلنت سفارة قطر في الولايات المتحدة عن تخصيص الدوحة لمبلغ 5 مليار دولار، لتوسيع وتطوير قاعدة العديد الأمريكية وجعلها أكثر ديمومة بما يخدم القوات الأمريكية، بحسب ما جاء على موقع السفارة على تويتر، كما يظهر في الصورة أدناه.

 وتحاول قطر من خلال التصميم المصور في الأعلى استجداء الرأي العام الأمريكي، بادعاء محاربتها الإرهاب بالقول إن 18 ألف غارة جوية على الإرهابيين انطلقت من قاعدة العديد، وأن قطر شريكة للقوات الأمريكية في محاربة الإرهاب.

 

[error]ما هي قاعدة العديد؟ وكيف تأسست؟[/error]

تحملّت قطر منذ البداية تكاليف توسيع قاعدة العديد، لتستخدم عام 2001 في الحرب على أفغانستان. وفي 2003، جرى تزويد القاعدة بمخازن إستراتيجية للأسلحة والذخائر الأمريكية، لتنطلق منها الغارات الجوية على العراق.

كما جرى استخدامها من قبل القوات الجوية البريطانية، في الفترة بين عامي 2001 حتى 2009، كقاعدة لوجستية لقواتها في حربي أفغانستان والعراق. وبعد عام 2014، أصبحت العديد مركزًا استخباريًا لجمع المعلومات، ونقطة قيادة في الحروب التي تخوضها الولايات المتحدة في المنطقة.

ويبدو أن الدوحة تحاول استجداء الولايات المتحدة بالإعلان عن دفع 5 مليار دولار لتوسعة وتطوير قاعدة العديد الأمريكية، في محاولة للخروج من المقاطعة الخليجية والتهم الموجهة لها بتمويل جماعات إرهابية.

ويحاول مناصرو قطر تبرير توسعة قاعدة العديد وتكفل قطر بمبلغ 5 بليون دولار بالقول إن قطر لو كانت تعلم أن هذه القاعدة ستستخدم لقصف الأبرياء لما وافقت على إنشائها أصلًا، لكنها مجبرة ومضطرة بحكم الأمر الواقع…

 

وكان  وزير الدولة لشؤون الدفاع القطري، خالد بن محمد العطية، قد التقى في 29 يناير/كانون الثاني، مجموعة من كبار الضباط والجنرالات المتقاعدين من القوات المسلحة الأمريكية، وأعلن من واشنطن: “لدينا خطة كبيرة لتوسيع العديد لتكون قاعدة دائمة.. نظراؤنا في وزارة الدفاع الأمريكية يترددون في استخدام كلمة الدائم، لكننا نعمل من جانبنا من أجل تحقيق ذلك”. ومما قاله العطية إن الدوحة أصبحت عبئًا على الولايات المتحدة.

اترك رد