الرئيسية / أخـبار / هذه خيارات أردوغان في مواجهة الحرب الاقتصادية ضد تركيا

هذه خيارات أردوغان في مواجهة الحرب الاقتصادية ضد تركيا

هذه خيارات أردوغان في مواجهة الحرب الاقتصادية ضد تركيا

دخلت الأزمة الدبلوماسية بين أنقرة وواشنطن، مرحلة جديدة من التصعيد، ما دفع الليرة التركية إلى الهبوط لمستويات قياسية متتابعة، بلغت مساء الجمعة 6,3804 للشراء و 6,3704 للبيع (عند 6:40 بتوقيت غرينتش )، مقابل 5.5424 للبيع، و 5.5359 للشراء مساء الخميس.

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الجمعة، في تغريدة له على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، بزيادة الرسوم على واردات الصلب والألمنيوم من تركيا، بحيث تصبح رسوم استيراد الألمونيوم 20 بالمئة والصلب 50 بالمئة.

وأضاف ترامب: “أصدرت للتو أمرا بمضاعفة رسوم الصلب والألمونيوم فيما يتعلق بتركيا في الوقت الذي تتراجع فيه عملتهم، الليرة التركية، تراجعا سريعا أمام دولارنا القوي جدا”، مضيفا: “علاقاتنا مع تركيا ليست جيدة حاليا”.

وفي المقابل، أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في تصريحات له الجمعة، أن بلاده ستكون قادرة على التغلب على الحرب الاقتصادية التي تواجهها، مضيفا: “الدولار الأمريكي لن يقطع طريقنا وسوف نرد بعملتنا الوطنية على الأطراف التي شنت هذه الحرب علينا”.

وتابع: “رغم الهجمات التي نتعرض لها عبر رفع أسعار صرف الدولار فإن نمو الاقتصاد التركي سيتواصل، وسنختتم 2018 بنسبة قياسية في النمو، وليس بإمكان أحد أن يحُول بيننا وبين أهدافنا ولن نسمح بذلك”.
وشدد الرئيس أردوغان على أن حل القضايا يتم عبر الهدوء والمفاوضات والدبلوماسية. مضيفًا: “ما عدا ذلك فإن كل السبل ستؤدي إلى طريق مسدود”.

شاهد أيضاً

بحرية الاحتلال تعتقل صيادَيْن في عرض بحر شمال غزة

اعتقلت بحرية الاحتلال الإسرائيلي صباح اليوم الثلاثاء، صيادين في عرض بحر شمال قطاع غزة. وأفاد نقيب الصيادين …

اترك رد

free web page hit counter