أخـبار

الإضراب يَعُمُّ مؤسسات (أونروا) في قطاع غزة لليوم الثاني على التوالي

عم  إضرابًا شاملًا في جميع مرافق “أونروا” لليوم الثاني على التوالي، بدعوة من اتحاد موظفي أونروا، رفضًا لسياسة الوكالة الأممية، وعدم استجابتها لمطالب الموظفين.

وقال أمير المسحال رئيس اتحاد الموظفين العرب في “الاونروا” أن الثلاثاء والاربعاء اضراب شامل في كافة مؤسسات الاونروا في قطاع غزة.

وتوقف نحو ربع مليون تلميذ عن التوجه لمدارسهم نتيجة الاضراب فيما أغلقت المراكز الصحية والخدماتية بناء على الاضراب.

وجاء الاضراب استجابة لقرار من الاتحاد بعد وصول المفاوضات مع ادارة “الاونروا” حول قضية فصل مئات الموظفين الى طريق مسدود، واقدام ادارة “الاونروا” على اتخاذ اجراءات عقابية بحق بعض المشاركين في الاحتجاجات.

وفي تصريح سابق هدَّد المسحال باتخاذ إجراءات نقابية قاسية، وذلك ردًا على المساس برواتب الموظفين والتنكر لحقوقهم.

وأنهت “أونروا” عمل نحو ألف موظف من موظفي ما يُعرف ببند “الطوارئ” لديها بغزة، فيما بدأ اتحاد الموظفين “نزاع عمل” وصولًا للإضراب الشامل.

اترك رد