أخـبار

لهذا السبب.. الاحتلال رفض السماح لعباس كامل بالدخول لغزة

كشفت القناة العاشرة العبرية مساء الخميس، ما أسمته “السبب الحقيقي” لإلغاء زيارة رئيس المخابرات المصرية عباس كامل إلى غزة ورام الله، والتي كانت مقررة الأربعاء.

وقالت القناة إن “عباس كامل ألغى زيارته إلى رام الله وغزة، بعد أن رفضت إسرائيل مروره عبر معبر إيرز”، مشيرة إلى أن “سبب الرفض يعود إلى أن كامل لم يكن يخطط لزيارة إسرائيل”.

كما لفتت القناة إلى أن “مسؤولين إسرائيليين كبارا أكدوا في وقت سابق أن حكومة تل أبيب لم تسمح لكامل بدخول غزة عبر معبر إيرز، خشية عليه من إصابته بضرر، في ظل تزايد احتمالية شن الاحتلال لعملية عسكرية في غزة”، مبينة أن “الرسالة التي تسلمها وزير المخابرات المصرية مفادها أن إسرائيل تقدر جهود مصر، وأن قرار عدم السماح بدخول غزة، هو قرار استخباري”، على حد قولها.

وهدد رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو الأربعاء بــ”استخدام قوة كبيرة” لوقف ما سماها “هجمات الصواريخ من قطاع غزة حال استمرارها”، ويتم الحشد من قوات الاحتلال على حدود قطاع غزة بشكل لم يسبق له مثيل منذ حرب 2014.

ووصل وفد أمني مصري الخميس، إلى قطاع غزة بشكل مفاجئ عبر معبر بيت حانون شمال القطاع، رأسه وكيل المخابرات العامة المصرية أيمن بديع، وذلك بعد زيارتهم مدينة رام الله بالضفة الغربية المحتلة.

في المقابل، أكد عضو المكتب السياسي لحركة حماس خليل الحية مساء الخميس، أن “الوفد المصري أبلغهم أن زيارة رئيس جهاز المخابرات العامة اللواء عباس كامل إلى القطاع ما زالت قائمة، وإنه جرى تأجيلها لدواع فنية وانشغالات الوزير بمرافقة السيسي في زيارته لروسيا”، بحسب ما ذكره خلال مؤتمر صحفي عقب مغادرة وفد أمني مصري لغزة.

اترك رد